منتدى متخصص بالمكتبة العراقية
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 استراجية البرنامج النووي في العراق في اطار سياسات العالم وال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو ذر الفاضلي
المدير
المدير


ذكر عدد الرسائل : 1703
العمر : 65
تاريخ التسجيل : 19/09/2007

مُساهمةموضوع: استراجية البرنامج النووي في العراق في اطار سياسات العالم وال   الجمعة يوليو 10, 2009 11:00 am


استراجية البرنامج النووي في العراق في اطار سياسات العالم والتكنولوجيا"





سرور ميرزا محمود
*




من الصعب الدخول في موضوع الا وكانت تراوده اسئلة كثيرة فما بال موضوع التسلح
النووي، بين ايدينا كتاب او وثيقه عن استراتيجية البرنامج النووي في العراق
الذي ألفه كل من الدكتور همام عبد الخالق وزير التعليم العالي ورئيس منظمه
الطاقه الذرية سابقا والدكتور عبد الحليم الحجاج نائب رئيس المنظمة ورئيس
الفريق النووي العراقي ابان عام 1991 وما بعدها.









الكتاب او الوثيقة ابتعد عن الطريقة التقليديه بحيث اتبع علاقة متجردة وسرد
تاريخي بعيد عن الشخصنه بين العلوم التقنية النظرية منها والعملية بمنظور
استراتيجي ووقائعي بمفهوم التطور والحصيلة للعلم والتكنولوجيا، انها نتاج
لتدمير حدث لاطفاء ضياء خمسون عاماً من الجهد والمثابرة هذه هي البداية لنبدأ
بمفهوم الكتاب او الوثيقة كشاهد الم ببعض مهم من برامجه ومشاركته له.









تطرق الكتاب او الوثيقة عن مغزى استراتيجة مراحل البرنامج النووي منذ البداية
بتسلسل تاريخي عميق حتى عام 1991 وماتلاها من احداث حتى بدء العدوان بالامثلة
والوقائع بتجرد مع عدم اغفال النقد الموضوعي، يتبين ان ما صرف على البرنامج ليس
له قيمة اذا ما قورن بخلق جيلا علمياً وهندسياً وكادراً وسطياً رائعاً كان
لتفخر به العرب دوماً لكن ماحدث من قتل ودمار وتشريد وتخويف او البحث عن ملاذ
امن ناهيك عن طلبات اللجوء حيث لا يمكن الا رؤية تدمير مؤسسات الدوله العراقيه
ومنها المؤسسة النووية جعل المنتصر هو اسرائيل وايران والخاسر الاكبر العرب.









ان برنامج التسلح النووي لم يكن هدفاً في التخطيط بل املته ضروف اقليمية بالغة
التعقيد وكانت اسرائيل طرفه.









ان استراتيجية العمل اخذت منحى الاعتماد والتصرف بذكاء وبجهد وطني وقوة ادارية
وعلميه وهذا ما اكدته فرق التفتيش بعد عام 1991 خير ما فعل المؤلفان من طرح
واقعي وحقيقي لادوار مسؤولين الوكالة الدوليه للطاقه الذرية واللجنه الخاصة
وخاصة دوري هانز بلكس والبرادعي الذان ابتعدا عن المهنية بحيث اجرمو قانونيا
وهما رجلا قانون واخلاقياً حيث ساهما باثارة العدوان وما جرى للعراق وشعبه
لاحقاً.









انه من المفرح ان يتظمن الكتاب او الوثيقة وقائع ودروس مستنبطة لهذا البرنامج،
والمحزن وما آل اليه.









كانت لفتتة جميلة للكلمات المؤثرة للاعتذار بتجرد تبين نوعا من النقد الموضوعي
حيث يمكن الاستفادة منها لمن يريد ان يحافظ على علمائه وكوادره.









ان ذكر الشهداء من العلماء الذين تم اغتيالهم من قبل الموساد الاسرائيلي هو
تذكير للاجيال القادة لادوارهم الرائعة، تطرق الكتاب او الوثيقة الى جهد كوادر
البرنامج وما تحملوه سواء لاعادة الاعمار بعد عام 1991 او مواجهتم الوطنية لفرق
التفتيش ولتنفيذ متطلبات قرارات مجلس الامن بالرغم من الصعوبات والتهديدات
الكثيرة لفرق التفتيش لكن كان هدفهم انهاء الحصار واعادة البناء لكن حجم المخطط
للايذاء كان اكبر واعمق حتى جاء العدوان وحصل ما حصل.









سوف تفتخر المكتبة العربيه لما تظمنه الكتاب او الوثيقة لانجاز خمسون عاما من
الجهد والمثابرة بالتخطيط العلمي والاداري لبرنامج لو نجح مسعاه النهائي لافتخر
العرب جميعا بيه.









من المؤكد سوف يتم تحليل ماكتب في هذا الكتاب من قبل دوائر كثيرة يهمها معرفة
كل شي عن طبيعة هذا البرنامج بالاضافه الى ماكتبه من اشترك بالبرنامج ونشر خلال
السنوات الماضية، ختاماً نأمل ان يكتب اخرون تجاربهم لما له فائدة لتتذكر
الاجيال القادمة ما حدث.







*
مديرعام
في





منظمة الطاقة الذرية العراقية سابقا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
استراجية البرنامج النووي في العراق في اطار سياسات العالم وال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المكتبة العراقية :: مكتبة السياسة والفكر :: كتب السياسية بصيغ أخرى-
انتقل الى: